جمعية العوامة الغربية للتنمية الاجتماعية تكرم وتحتفل بنادي أهلي العوامة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

جمعية العوامة الغربية للتنمية الاجتماعية تكرم وتحتفل بنادي أهلي العوامة

مُساهمة من طرف Admin في الجمعة أبريل 23, 2010 11:53 pm


في اطارتخليد المغرب الذكرى ال40 ليوم الأرض نظمت جمعية العوامة الغربية للتنمية الاجتماعية حفلا فنيا تم فيه التذكير على أهمية البيئة والمحافظة عليها وبما أن الرياضة ترتبط ارتباطا وثيقاً بالطبيعة ، فالبيئة الصحية ضرورية للرياضة الصحية ، فهذا الارتباط الوثيق بينهما هو الذي يدفع ويحث الرياضيين على الحفاظ على بيئتهم. وبهذه المناسبة أقيم حفل تكريم وتقدير لمسؤولي ولاعبي نادي أهلي العوامة لكرة القدم باعتباره الممثل الوحيد للمنطقة على الصعيد الجهوي والوطني ونظرا للدور الكبير الذي يقوم به في تأطير وتكوين شباب المنطقة تكوينا خلقيا طبقا للفواعد والأخلاق الرياضية وابعادهم عن كافة أنواع الانحراف والتطرف، وقد خصصت جمعية العوامة الغربية للتنمية الاجتماعية جوائز تشجيعية لمسؤولي ولاعبي نادي أهلي العوامة تم توزيعها من قبل رئيس مقاطعة بني مكادة السيد محمد الحمامي ورئيس الجمعية المنظمة السيد محمد الصيمك وقد أهدى نادي أهلي العوامة القميص الرسمي للفريق للسيدين رئيس مقاطعة بني مكادة محمد الحمامي ورئيس الجمعية محمد الصيمك
وقد حضر هذا الحفل حشد كبير من ساكنة منطقة العوامة
وباسم أعضاء المكتب المسير ولاعبي ومحبي أهلي العوامة تقدم السيد الكاتب العام ومدرب النادي عبد النبي بورزين بالشكر لكافة مكونات جمعية العوامة الغربية على هذا التكريم الذي يعتبر بقدر ماهو تشريف فهو تكليف ومسؤولية ، كما طالب في كلمته السيد رئيس المقاطعة من أجل العمل على توفير ملعب لكرة القدم من أجل أن يمارس شباب منطقة العوامة هوايلتهم المفضلة كرة القدم التي هي المتنفس الوحيد في امتصاص وقضاء أوقات الفراغ بدل الانحراف والتسكع في الطرقات.
وكثيرا منا سيسأل عن علاقة الرياضة بالبيئة:
1- النباتات مصدر الحصول على الأخشاب اللازمة لصناعة العديد من الأدوات الرياضية.
2- النباتات مسؤولة عن تحسين البيئة وتلطيف الجو وجعله مناسبا لممارسة الرياضات المختلفة.
3- النباتات مسؤولة عن توفير جماليات لا يستغنى عنها للاحتفالات الرياضية،
فهل تخيلت احتفالية رياضية دون مساحات خضراء.
وينظر ملايين من الناس إلى الرياضيين الناجحين والرياضيات الناجحات باعتبارهم قدوة لهم. وهؤلاء القدوة الذين هم موضع إعجاب لما يتحلون به من قيم؛ مثل اللعب النزيه والجدية في العمل والعمل الجماعي والتعاون والانضباط والتفاني واحترام النفس والآخرين، ويمكنهم القيام بدور رئيسي في التأثير على سلوك المجتمع لصالح البيئة. فالشخصيات الرياضية المرموقة تجدهم في الطليعة في مساعدة مجتمعاتهم في مواجهة مختلف القضاي
أكدت العديد من الدراسات العلمية والأبحاث الحديثة أن تلوث الهواء مثما يؤثر على الأفراد عامة غير الممارسين للنشاط الرياضى فإنه يؤثر بدرجة أكبر على الرياضى الممارس لأى نشاط حيث يحتاج الفرد الرياضى إلى استنشاق كمية من الهواء واستنشاق الهواء الملوث يؤدى إلى إحساس اللاعب بالسعال المتكرر وتهيج لأنسجة العين وجفاف الحلق والصداع والغثيان والقيئ والإسهال وارتفاع درجة الحرارة كما أن ممارسة النشاط الرياضى فى بيئة جيدة يحسن من كفاءة الكليتين ويزيد من قدرتها على التخلص من السموم والملوثات البيئية ، ويزيد من كفاءة الجهاز المناعى وبزيادة عدد كرات الدم البيضاء بالدم


avatar
Admin
Admin

عدد المساهمات : 153
نقاط : 30046
تاريخ الميلاد : 06/03/1980
تاريخ التسجيل : 23/11/2009
العمر : 37
الموقع : ahliawama

http://ahliawama.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى